مارسيل خليفة

مارسيل خليفة
 

مارسيل خليفة (ولد عام 1950م في بلدة عمشيت في جبل لبنان)، هو مؤلف موسيقي، ومغني، وعازف عود لبناني.

يُعتبر مارسيل أحد أهم الفنانين العرب الملتزمين بقضية فلسطين، عُرف دائماً بأغانيه التي تأخُذ الطابع الوطني، وبأسلوب دمجه بين الموسيقى العربية والآلات الغربية كالبيانو.

إختلف طابعه الموسيقي قد اختلف بشكل واضح حسب مراحل حياته من الحرب الأهلية اللبنانية والنضال الفلسطيني إلى مرحلة السلم اللبناني ومرحلة ما بعد الطائف، واتفاق أوسلو على الجانب الفلسطيني.

بعد تخرجه من معهد بيروت الوطني للموسيقى، وخلال 1972-1975م جال مارسيل بلدان الشرق الأوسط وشمال أفريقيا والولايات المتحدة كان يُقدم خلالها عروضاً منفردة على العود، في عام 1972م أنشأ مارسل فرقة موسيقية في بلدته عمشيت بهدف إنعاش التراث الموسيقي والعربي.[4]

طبعت أول أسطوانة له في حياته الفنية في باريس في آب/أغسطس 1976م، وتشمل أربع قصائد لمحمود درويش وقصيدة جفرا للشاعر الفلسطيني عزالدين المناصرة، ثم غنى لاحقاً في عام 1984م في ستاد الصفا في بيروت أمام مئة ألف مستمع قصيدة بالأخضر كفناه لعزالدين المناصرة أيضاً التي أصبحت نشيد الثورات العربية منذ 2011م.

خلال أواخر السبعينات والثمانينات لحن مارسيل أولاً قصائد الشاعر الفلسطيني محمود درويش مطلقاً ظاهرة غناء القصيدة الوطنية الفلسطينية التي تمتزج فيها صورة المرأة الحبيبة بالأرض والوطن أو الأم والوطن معاً. كانت البدايات مع : “ريتا والبندقية” و”وعود من العاصفة” واستمرت لسنين محققة مزجاً رائعاً بين العود وشعر درويش الرمزي الوطني العاشق فكانت “أمي” وكانت “جواز السفر” أفضل شعارات تحملها وترددها الجماهير العربية المنادية بالنضال في فترة ما بعد النكسة. شكل مارسيل ودرويش أقرب ما يشبه الثنائي في أذهان الناس، رغم أنهما لم يلتقيا إلا في فترة متأخرة. لحن مارسيل أيضا لشعراء آخرين مثل حبيب صادق وطلال حيدر (“تصبحون على وطن قصيدة لمحمود درويش من ديوان ورد أقل الصادر سنة 1986”).

بدأ مارسيل يميل أكثر للتلحين الموسيقي البحت دون الغناء فكانت بداية مشاريعه الموسيقية التي بدأها بمعزوفة “جدل” التي تعتبر نقاشاً بين العود القديم (مارسيل خليفة) والعود الجديد (شربل روحانا) فكان محاولة أكثر من ثورية بالنسبة لتقديم العود، قام مارسيل أيضا بتأليف موسيقى تصويرية في العديد من مسرحيات عبد الحليم كركلا الأخيرة : مثل حلم ليلة صيف والأندلس… الحلم المفقود وأليسا.. ملكة قرطاج.

المصدر: ويكيبيديا

 

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق