اخبار

لقاء خاص مع الفنانة الفلسطينية ميرال عياد

فلسطيني

أطلت الفنانة الفلسطينية ميرال عياد على جمهورها، وذلك من خلال لقاء خاص ضمن برنامج فلسطيني على الهوى والذي يبث كل جمعة على تلفزيون وراديو فلسطيني، وهذا هو نص اللقاء:

متى بدأت موهبتك؟

بدأت موهبتي وأنا عمري 12 عاما.

ماذا أضافت لك المعيشة في مدينة مضطربة مثل أبوديس؟

بما أنها البوابة الشرقية للقدس فذلك يشعرنا بأننا داخل القدس، وكل ما يحدث للمدينة المقدسة يحدث لنا، وهذا الأمر أعطاني دافع حتى أوصل رسالة للعالم عن ماذا يحدث لنا.

خبرينا عن فعالية مهرجان ليالي القدس؟

هذه الفعالية عن القدس وعن تثبيت الهوية الفلسطينية فيها، وكان العنوان الأبرز في الفعالية “القدس عمرانة بناسها”، وكانت تتكلم عن أننا ما زلنا موجودون لإعادة الثقافة الفلسطينية وتجديد الأغنية الفلسطينية واثبات أننا ما زلنا على هذه الأرض.

كيف كان تفاعل الجمهور؟

كان تفاعلهم جميل جدا، وخاصة أن الأغاني كلها كانت وطنية، وكان هناك تأثر بها من قبل الجمهور.

ما هو سبب اختيارك في بداية عملك الطفولة؟

أحببت أن أغني بشكل خاص عن الطفولة، حتى يعلم العالم أجمع أن الطفولة الفلسطينية مذبوحة، ورغبت بإيصال رسالة مني ومن كل أطفال فلسطين للعالم أننا نمتلك مواهب ونحب السلام ولا نريد أكثر من يكون فلسطين وطنا لنا.

من يختار لك الكلمات؟

أفضل أن اختار أنا الكلمات حتى لا اغني أي شيء، وعند اختياري لأي كلمات يكون همي الأول أن توصل لهدف معين أو توصل رسالة للعالم وان تتحدث عن فلسطين وواقعها.

أي لون فني تفضلين؟

أنا أفضل اللون الملتزم، وخاصة الذي يتناول القضية الوطنية الفلسطينية والقضايا الإنسانية.

ماذا تقولين للأطفال الذين حرمهم الاحتلال من استكمال مسيرتهم وكبت مواهبهم؟

أقول لهم عليهم محاولة أخراج موهبتهم بأي وسيلة كانت، ويريها للعالم ويتحدى الاحتلال وجميع الظروف.

التعليقات

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق