اخبار

كيف أدخل الفريق الأيسلندي الراية الفلسطينية لرفعها في مسابقة يوروفيجن؟

أعلن أعضاء الفريق الأيسلندي كيف تمكنوا من تهريب الرايات الفلسطينية التي قاموا برفعها أثناء مسابقة يوروفيجين.

وقال أعضاء الفريق إنهم قاموا بإخفاء الرايات داخل ملابسهم قبل أن يتمكنوا من الدخول خلال الحفل النهائي من مسابقة الغنائية يوروفيجن، والتي أقيمت في فلسطين المحتلة.

وذكر أعضاء الفرقة أن الوضع فيما بعد قد أصابهم بحالة من التوتر، لكن استقبالهم لدى عودتهم لأيسلندا كان جيدا.

ورحب أعضاء من منظمة الأيسلندية-الفلسطينية غير الحكومية بالفرقة في مطار كيفلافيك عندما وصلوا إلى بلادهم قادمين من فلسطين المحتلة.

ولقيت الخطوة التي أقدم عليها الفريق استحسانا وتعاطفا واسعين في أيسلندا، وخارجها، إضافة إلى انتقادات كذلك.

ومن شأن المبادرة التي قامت بها الفرقة أن تتسبب في فرض عقوبات على إيسلندا، ومن المتوقع أن تنظر هيئة البث الأوروبي في القضية وتصدر قرارها خلال أسبوعين.

يُذكر أن المدير العام لهيئة البث الأيسلندي ماغنيس جير ثوردارسون قد استبعد احتمالية إصدار الهيئة الأوروبية لقرار منع البلد من المشاركة في الدورة القادمة من يوروفيجن.

المصدر: يورونيوز + وكالات

التعليقات

الوسوم
زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق
إغلاق